الجمعة، يوليو 23، 2010

منو تهقون ؟

المحامي عماد السيف
.
فهد البسام كاتب جميل لست بالمقام كي اقيمه ، بين الحين و الاخر يكتب مقال بالف مقال، قرات له اليوم مقال
الموسم و لكنني احترت فيمن يقصد بين اكثر من شخص ، و لكن بعد حوار مع احد المقربين مني ، اتفقنا على انه يقصد و بكل وضوح محامي ناصر المحمد ، (الشنب) سابقا و حاليا ، الجهبذ عماد السيف ، لذلك اعيد نشر المقال لاتكد منكم ، هل ما وصلنا اليه انا و صديقي صحيح حسب رايكم ؟
.
..
فهد البسام / نقطة / حسافه عليك..


فهد البسام



كنت طويلا باسقا شامخا فتقاصرت، كنت بارزاً ظاهراً صادماً فتواريت، كنت مؤهلا للقيادة والتقدم فاستعجلت، كنت مغروراً متعاليا متكبراً لكن أحببناك، أحببناك كذلك لأنك كنت واضحا جريئا فتضاءلت اليوم، وكنت يسارياً وطنياً متمرداً حراً فصرت يمينيا متطرفا وادنى وأقل، فقد علمتنا الأيام ان اليساري الحقيقي حر، يخطئ ويصيب، يتطرف ويعتدل، يتقدم احيانا ويتراجع أحيانا اكثر، لكنه يبقى حرا، فحتى الطيور يسارية يا سيدي، فما الذي حدث لك؟! ما سر هذه الانقلابات و«التطورات»؟!
لا أخفيك، أيام الجامعة كنا نتمنى ان نكون أنت، واليوم جميعنا نحمد الله انه لم يستجب لأمنياتنا إنه الحكيم العليم مقدر الأقدار ومقلب القلوب..
ما السر؟! ما الحكاية؟! ما الصدمة التي أدت ربما لذلك؟!
فكــــرت ونجـــمت وقـــلبت كثــــيرا كقـــــارئة فنــــجان نـــزار لكني لم اعرف ابدا مشوارا يشبه مشوارك، حاولت كشف حجابك بشتى الطرق، فسرتها بالمنطق المصلحي وجدتك لا تحتاج لشيء لتفعل ذلك، فسرتها بالمنطق الطبقي فلم أكتشف فقدانك لشيء يبيح لك ذلك، فسرتها بالمنطق السياسي فزدت ضياعا على ضياعي، فسرتها حتى بالمنطق الديني فلم أعرف لماذا استبدلت الذي هو ادنى بالذي هو خير؟!
لم اصل ابدا لنتيجة او بصيص فكرة إلى ان، إلى ان، إلى ان فسرها لي أحد حكماء هذه الارض القلائل حين قال «من شابه أباه فما ظلم.. الفداوي يظل طول عمره فداوي.. ما يصير حر.. هذه أمور تبقى عالقة بالجينات»، انتهى كلام الرجل وكأني سمعته يقول في سره... ولو طوقته بالذهب، لكني أزيد عليه وأنا على أمل.. والعكـــس صحيح يا سيدي..


فهد البسام
bin_bassam@hotmail.com


الاثنين، يوليو 19، 2010

لماذا لم يحاسبوا الوطن ؟


خلال ليل الخميس الماضي حدث امر غريب في الكويت و مر مرور الكرام دون اي تعليق او محاسبة على ما قامت به جريدة الوطن و تلفزيونها (كرمكم الله) من بث اخبار كاذبة حول امن الكويت و حشود عراقية و استنفار عسكري على الحدود ، عاكست هذه الاخبار تماما كل التصريحات الحكومية في اليوم الثاني !
.
موضوع العراق و حشود قواته على الحدود الكويتية هو موضوع امن دولة حسب اعتقادنا و لا تملك اي جهة اعلامية الحق باللعب بالامن الداخلي او محاولة زعزعة امن المواطنين او اثارة البلبلة داخل الدولة من خلال تناقل انباء سخيفة تسببت باشاعات امتدت حتى فجر الجمعة حول اشتباكات على الحدود و تمركز قوات مسلحة بينما الموضوع كله لم يتجاوز سوى تجمهر 30 فلاح عراقي بجانب البايب الحدودي مما استدعى تواجد بعض القوات العراقية الحدودية لحفظ النظام و عدم اشتباكهم مع الطرف الكويتي
.
مجرد محاولة طرح فكرة ان بامكان العراق حشد قوات مسلحة على حدود الكويت هي فكرة لازالت تعيد الذكري السيئة للغزو العراقي المجرم بين البلدين و تشعل نار التصريحات النارية بين نشطائئهم السياسيين الذين يحاولون ان يقتاتون انتخابيا عليها و الضحية دائما هما الشعبين ، ففي الكويت تتسابق الحناجر تنستنكر باعلى الصوت هذا التصرف (و كان هناك في الكويت من يؤيد مثلا!) و في العراق تتوحد كل الرايات الطائفية خلف هذا الموضوع و الحصيلة الوحيدة ان هوة التباعد بين هذين الشعبين تكبر شيئا فشيئا !
.
ما المطلوب من الحكومة ؟
.
بكل بساطة بدلا من ان يتفرغ رئيس الحكومة الى سجن من ينتقده و ملاحقه الكويتيين الشرفاء ، فليحاول ان كانت لديه ذرة شجاعة و يخاف بالفعل على مصلحة هذا البلد ان يقف في وجه جريدة الوطن و مالكها في محاولة منه لوقف مثل هذه التصرفات الصبيانية التي قد تتسبب في يوم من الايام باثارة قد تاتي بما هو اكبر من قدرة تحمل الحكومة نفسها ! ليضرب بها مثلها تحتذي به كل الوسائل الاعلامية ، لتتاكد مستقبلا قبل ان تتناقل مثل هذه الاخبار الحساسة ، و لكننا يا دولة الرئيس كلننا امل و انت تتنقل بين دول امريكا الوسطى و الجنوبية ، بان هذا الموضوع بالذات لم ياخذ حيزا كافيا من فراغ وقتك ،،، او تفكيرك !
.
هامش : عيل محمد عبدالقادر الجاسم يحال لامن الدولة لانه خطر على الدولة و جريدة الوطن تكذب حول حشود عراقية على الحدود و تبادل اطلاق نار ، يسرح و يمرح رئيس تحريرها (ابن الاسرة الحاكمة) بين الدواوين ضاحكا ؟ و الله دولة وناسة احنا !
.
.

الأربعاء، يوليو 14، 2010

مزاج الاربعاء : ماذا بعد خالد الفضالة ؟


* هذا الموضوع يعبر عن رأي شخصي خالص و ليس له علاقة باي طرف او جهة
.
ماذا بعد خالد الفضالة ؟
.
سؤال تبادر لاذهان الكل بعد اللحمة الشعبية المبهجة التي شهدها الجميع في قضية خالد الفضالة و التي عكست معدن اهل الكويت الطيب الذي لا يرضى بالخطأ و الخروج عن الممارسة السياسية المتعارف عليها.
.
مخطأ من يظن ان هذا التلاحم اتى لشخص خالد فقط ، فخالد شخص مشهود له بالدور الوطني البارز و هو على رأس تيار وطني سياسي بارز يطرح نفسه كمظلة لكل اطياف المجتمع الكويتي و هذا امر لا خلاف عليه ، و لكن هذا التلاحم اتى ايضا للشعور الحقيقي بان الاوضاع الحالية و الخطوات التي قام بها رئيس مجلس الوزراء قد كسرت حواجز جديدة بين علاقة رئيس الحكومة و الشعب ، مما تسبب بتكوين جبهة جديدة اعتقد شخصيا بانها ستكون ذات تكلفة عالية على سمو الرئيس
.
محاولة لقلب الحقائق
.
فبالرغم من المحاولات اليائسة التي حاول من خلالها اعلام رئيس الوزراء تحويل قضية خالد عن محاورها الرئيسية الى الادعاء بانها محاولة لضرب القضاء هي اكبر دليل على شعور معسكر رئيس الوزراء بالخطر الشعبي او كما نقول بالكويتي (دشهم الماي) فالمتابع الجيد لكل الندوات التي عقدت في مقر التحالف و بمشاركة كل التيارات السياسية و النواب كان القاسم بين كل كلمات المؤيدين هو التأكيد على ثقتهم المطلقة بالقضاء ، و هذا ان عكس شيء فهو يعكس وعي كبير لدى الناس الذين استطاعوا خلال فترة بسيطة التفريق بين الادعاء الكاذب و الحق الواضح
.
شنو القادم عيل؟
.
القادم اعتقد بانه سيكون خط جديد سوف تسلكه القوى الوطنية ، فالجميع يعلم ان القوى الوطنية من تيارات و نواب كانت مقارنة بباقي التيارات المعارضة (احذف من هذه التيارات ، السلف و كل التيارات الشيعية الممثلة بمجلس الامة، فهؤلاء بصامة حتى النخاع) تعتبر (النواب الوطنيين) اكثر القوى السياسية مهادنة للرئيس تحت عدة حجج اهمها حجه التنمية و الاصلاح و ابداء النية الحسنة في سمو الرئيس ، الا ان هذه القوى ترى الآن ان هذه الهدنة او مبدأ فرض النية الحسنة لم تمنع عنها خطر القضايا الكيدية و التجريح السياسي او كما نقول ايضا بالعامية (مافادهم) حتى ان مستشاري رئيس الوزراء اصابتهم نوبة غرور كاذبة جراء هذه الهدنة فاعتقدوا من خلالها انهم يستطيعون اما شراء الاشخاص بالمال او مسح من يريدون من الخارطة السياسية دون اي رد فعل شعبي ذو قيمة ،و ان بامكانهم تحقيق ذلك من خلال ادواتهم الاعلامية او وكلاء الشراء و البيع السياسيين ، لكن اثبت التلاحم الشعبي في قضية خالد الفضالة عكس ذلك تماما مما يحتم على هؤلاء المستشارين اعادة ترتيب حساباتهم ، فالقادم اعتقد بانه سيكون ابعد ما يكون عن الهدنة او فرض النية الحسنة ،،، ابعد من ذلك بكثير!
.
يعني بنرجع على الصراخ ؟ بنرجع حق نفس الفيلم ؟
.
لا نقصد هنا التصعيد الغير مبرر او الهجوم بغرض الهجوم فقط كما يفعل البعض ، فلعل افضل استغلال لهذا الالتفاف الشعبي هو طرح قضايا مهمة طال انتظارها خصوصا مع خلافات اعضاء مجلس الامة و التيارات السياسية سابقا و ذوبان هذه الخلافات و التقارب الذي حصل في قضية الفضالة ، فقانون اصلاح الهيئة القضائية و فصل دوائرها اصبح امر محتوم و مهم جدا و هو امر نص عليه الدستور الكويتي ، و قوانين الحريات و الغاء عقوبات الحبس و تعديل قانون المرئي و المسموع اصبحت اولويات يجب ان نعمل عليها ، فقضية خالد الفضالة يجب ان تظل جرسا معلقا على الدوام حتى تكون لنا عبرة نتعض منها ، فمن غير المعقول و نحن في عام 2010 و في دولة مثل الكويت ان يحاكم شخص سياسي بتهمة رأي ، و يحاكم شخص آخر من قبل قاض و موظف دولة في نفس الوقت (محمد الجاسم حكم له قاض درجة اولى و القاضي يعمل كوكيل وزارة مساعد!)
.
ردينا على التشكيك بالقضاء ؟
.
لا يمكن لاحد ان يشكك بالقضاء اطلاقا ، و لكن هذا لا يمنع اي شخص ايضا من نقد الية القضاء او دوائره المشكلة و يطالب بالتخصص و فصل اعمال القضاة ، فمن غير المعقول ان يكون وكيل نيابة في قضايا المخدرات سنوات طويله و يترقى بعدها ليصبح قاض في المحكمة الدستورية و من غير المعقول ان يكون قاض و موظف اداري في الدولة يحكم في احكام يكون احد اطرافها قيادي آخر للدولة ؟، لكن ان اوجدنا دوائر او هيئات قضائية متخصصة لاصبح القضاة اكثر تخصصا و اصبح السلك القضائي صعب اختراقه مستقبلا و هنا يجب ان لا نهمل جانب آخر مهم و هو العمل على استقلالية القضاء بامواله و رواتبه و مميزاته عن الحكومة استقلالية تامة تامة تامة
.
و حرية الرأي ؟ تبي الناس تسب على كيفها ؟
.
في كل دول العالم المتحضرة اول من يحاسب السياسيين على السقطات او الشتائم هم الناس قبل المحاكم ،و نحن في الكويت للاسف لخلل معين في تعليمنا او ثقافتنا نعتقد بان من يشتم او يصدح عاليا بصوته يصبح بطلا ، وهذا له اسباب اخرى جزء منها التعليم و الثقافة ، و لكن الاهم اليوم هو كفل ابسط حقوق الناس في المجتمع و هو حق قول الرأي بكل حرية ، فقانون الجزاء يجب سد كل الفراغات فيه و الغاء عقوبة الحبس عن قضايا الرأي حتى نتمكن بعد فترة من الزمن من الغاء حتى عقوبة الغرامة ، لان حرية التعبير يجب ان لا تقيد باي شيء ، و بل مقابل يجب ان نفعل حق المواطنين في اللجوء الى المحكمة الدستورية و هو امر ان تم اعتقد بانه سيكون افضل انجاز
.
اعتقد ان المرحلة المقبلة ستكون الاشد قساوة (سياسيا على الاقل) على رئيس مجلس الوزراء و ستشهد فيها الساحة السياسية انقلاب واضح في الاصطفاف الحكومي و الشعبي على حد السواء ، فرئيس الوزراء كسب خلال فترة قصيرة خصوما اكثر من اصدقائه الحاليين و اعتقد ان قريبا سنشاهد مواجه سياسية كبيرة بينه و بين اغلب التيارات السيايسة في الكويت بل من الممكن ان تكون مواجة بينه و بين اصدقاء الامس ان استمر مسلسل تخبط مستشارين الرئيس !
.
مزاج الأربعاء
.

حمدالله على السلامة :)

.

.

الاثنين، يوليو 12، 2010

اخبار جلسة الاستئناف 12 يوليو 2010

.
.

شكرا و لكن
.
كل الشكر لمن ساهم في دعم الفضالة ، و كل الشكر لمحامي الدفاع ، كل الشكر لاسرة الفضالة التي ضربت اروع الامثلة في الوقوف مع مبادئ ابنها و مسانتدهم له ، كل الشكر لفريق عمل حملة كلنا خالد الفضالةو الذي ضربت اروع الامثال ايضا في الوقوف مع زميلهم المظلوم
.
و لكن هنا لن ينتهي العمل بالنسبة لنا ، فنحن ما زلنا في بداية الطريق و ليكن حكم الفضالة بداية لصفحة جديدة للعمل و توجيه اصابع الاتهام لكل فاسد ، و لتتوحد القوى السياسية و النواب و كل الكويت خلف الحق ، سواء كان الفضالة او الجاسم او غيرهم ، لنعمل معا من اجل الكويت و لنعمل معا من اجل محاربة الفساد ، و ليخرس كل من يطالب بالمهادنة في سبيل التنمية ، فالتنمية سراب شبعنا اللحاق به و لتكن هذه انطلاقة نحو التغيير و انطلاقة نحو ما يستحقه الشعب الكويتي ، و هو الافضل
.
ترقبونا في موضوع ، ماذا بعد الفضالة ؟
.
.

الليلة استقبال خالد الفضالة في مقر التحالف بالنزهة تمام الساعة 8:30
.
.
للتحديث اضغط
ctrl + refresh
.
1:35
.
حكم القاضي يقبول الاستئناف و رفض طلب استئناف النيابة والاكتفاء بالمدة التي قضاها الفضالة بالسجن و الافراج عنه فورا
.
.
1:35
.
حكم قاضي الاستئناف بالاكتفاء بالمدة التي قضاها الفضالة و الافراج عنه اليوم :)
.
.
.
1:35
.
حكم قاضي الاستئناف ببراءة محمد عبدالقادر الجاسم
.
.
.
1:30
.
الجمهور يدخل للقاعة للاستماع الى قرار القاضي الآن
.
.
.
12:55
.
غريب امر النيابة
.
معلومة غريبة استوضحتها للتو و هي ان النيابة قامت يتقديم طلب استئناف على الحكم الصادر ضد الفضالة !! اي انها تريد حكم اعلى من 3 شهور ضده !!
بالرغم من ان النيابة تحقق بالجناية و ليس الجنحة ، اي انها ليس لها اي صفة بالدخول بهذه القضية ، بل كان الواجب على الادارة العامة للتحقيقات التصدي لهذا الموضوع ، و بالرغم من كل هذا فالنيابة لم تحصل حتى على توكيل من الوزير حول التهمة الثالثة المنسوبة الى الفضالة !! اي ان اجراءاتها كانت خاطئة

.
غريب امر النيابة جهلها باعمالها و طريقتها في ملاحقة ماليس لها دخل به ، الا يدعو هذا للاستغراب ؟! و هل تفعل النيابة نفس التصرف مع اي شخص عادي يرفع قضية سب و قذف ضد اي شخص آخر مثلما تفعل في المطالبة مع رئيس الوزراء ؟
اسئلة بديهية لم اجد اي اجابة عليها حتى من المحامين !
.
.
.
12:40
.
مازال اهل الفضالة و بعض مناصريه و هيئة الدفاع منتظرين قرار القاضي في ممر قاعات المحكمة في مبنى مجمع المحاكم في الرقعي
.
.
.
12:35
.
قاعة المحكمة في مبنى مجمع المحاكم صغيرة نسبيا حيث كانت مكتضة بما يزيد عن 50 شخص جالسا و غيرهم من الواقفين في الخلف من اهل خالد و مناصرينه ممن استطاعوا الحضور باكرا للدخول الى المحكمة، و كان القاضي شديد الاهتمام بالاستماع الى كل تفاصيل دفاع المتهم ، و بعد رفع القاضي للجلسة و توجه اهله للسلام عليه ، تاثر بعضهم بمشاهدته ، و كان الفضالة يردد باستمرار : رفعوا راسكم ، انتوا مصدر قوتي ، ماقصرتوا كثر الله خيركم
.
.
.
12:31
.
بعد ان رفع القاضي الجلسة توجه الى غرفة المداولة و الجميع الآن بانتظار الحكم و الذي سوف يصدر في اي لحظة
.
.
.
12:30
.
خالد الفضالة يغادر مبنى المحكمة و هو غير مقيد متوجها الى السجن منتظرا قرار المحكمة
.
.
.
12:25
.
بعد انتهاء المرافعات و رفع القاضي للجلسة توجه الحضور للسلام على خالد و قال لهم : تصلني اخبار تحركاتكم باستمرار و هذا ما يزيدني قوة ، استمروا و ارفعوا رؤوسكم عاليا

.
.

12:19
.
انتهاء دفاع خالد الفضالة من مرافعاته ، و الحضور يتوجهون للسلام على خالد الفضالة و تقبيله و بانتظار الحكم بعد قليل
.
.
.
12:17
.
الدفاع: المتهم مستهدف و هذه القضية كيدية ، لان المشاركة جاءت في الندوة من جميع الاطياف السياسية و وحده الفضالة من وجهت اليه الاتهامات لذلك نطالب عدالة المحكمة باخلاء سبيل المتهم
.
.
.
12:15
.
الدفاع يطالب ببطلان تقرير النيابة لعدم اتباع الاجراءات الصحيحة
.
.
.
12:13
.
الدفاع : النيابة اضافة تهمة ثالثة الى القضية دون الحصول على تفويض من وزير الداخلية
.
.
.
12:10
.
خالد الفضالة يرتدي بدلة السجن بنية اللون و كتب عليها ادارة السجن العمومي
.
.
.
12:05
.
الدفاع : "ماقاله الفضالة كان حول رئيس الوزراء بمنصبه لا بشخصه و كان يتعين على الفتوى و التشريع رفع القضية و ليس محام خاص "
.
الدفاع : "العدالة فتاه معصوبة العينين لا تفرق بين شيخ و مواطن عادي" و قام الدفاع بالاشادة بالقضاء و ذكر بالغاء قانون التجمعات و اكد على الحريات

.
.
.
12:00
.
الدفاع : حكم المحكمة لم يذكر نص المادة التي نصت على عقوبة الحبس لمدة 3 شهور
.
.
.
11:57
.
الدفاع :طريقة حصول الشاكي على فيديو الندوة غير معروفة و باطلة بطلان مطلق و ناصر المحمد لم يكن متواجد في مكان الندوة ، و هذه مخالفة صريحة لنص المادة 209 و هو سبب آخر لبطلان الحكم لذلك نطالب باطلاق سراح المتهم فورا
.
.
.
11:55
.
بين السطور و بكل امانة ، دفاع خالد الفضالة قوي قوي قوي ، اللهم اكتب له البراءة و الافراج اليوم
.
.
.
11:51
.
المحامي العسعوسي يبدأ مرافعته
.
.
.
11:50
.
الدفاع يستند الى براءة بعض نواب الامة من نفس التهم التي وجهها اليهم رئيس الوزراء ، و هي احكام تدعم موقف خالد الفضالة حيث نص الحكم على ان براءة النائب المليفي لانه " قذف بمعلومات اعتقد المليفي بانها صحيحة و ان كانت عكس ذلك" ، عكس خالد الفضالة الذي يمتلك تقرير لديوان المحاسبة ، و بذلك يختتم المحامي عبدالله الاحمد مرافعته
.
.
.
11:46
.
الدفاع : ما قاله خالد الفضالة مباح قانونيا حسب المادة 214 و لانه استند الى تقرير ديوان المحاسبة و لم ياتي بكلامه من فراغ
.
.
.
11:45
.
الدفاع يركز بشكل كبير على المادة 214 من قانون الجزاء و التي اوضحت اباحة قذف الموظف العام و انتقاده مشترطة حسن النية ، و حسن النية موجودة دائما ما لم يثبت عكس ذلك
.
.
.
11:42
.
اسم القاضي هو الاستاذ محمد الخلف
.
.
.
11:40
.
الدفاع يدفع ببطلان حكم اول درجة نتيجة خطأ في تشكيل المحكمة
.
.
.
11:35
.
كان دفاع الفضالة قد ذكر ان محامي ناصر المحمد نادى منذ بداية القضية بان الشاكي هو ابن الاسرة الحاكمة و حاكم المستقبل ، فهل القضية مرفوعه من ناصر المحمد بشخصه ام بمنصبه ؟
.
.
.

11:30
.
محامي الدفاع عبدالله الأحمد يبدأ مرافعته
.
.
.
11:25
.
الغريب : "الشاكي ناصر المحمد عقد مؤتمر صحفي الاسبوع الماضي مدعيا ان الدستور في جيبه ، و خالد طبق ما اوجبه عليه الدستور"
.
.
.
11:15

.
الغريب : الفضالة استخدم حقه الدستوري في الانتقاد مستندا على تقرير ديوان المحاسبة " و ركز محامي الفضالة الغريب على المذكرة التفسيرية الخاصة برقابة الرأي العام

.
.
------------------------------


اليوم جلسة استئناف خالد و نظرا لسوء تغطية شبكة زين ، تاخر نقل هذا الموضوع حتى هذه الساعة و اليكم اختصار ما حدث في الجلسة و التي ممتدة حتى هذه اللحظة
.
بدأت الجلسة صباح اليوم في القاعة رقم 1 الدور الثالث و رقم قضية خالد في رول المحكمة 30 و القاعة ممتلئة باسرتة و اصدقائه ، و كانت من الصدف ان تكون قضية محمد عبدالقادر الجاسم بنفس القاعة و القاضي و رقمها في الرول 8
.
9:15
حضر خالد الفضالة الجلسة و هو جالس داخل قاعة زجاجية و ليس قضبان
.
9:20
ترافع محمد عبدالقادر الجاسم عن قضيته بنفسه بعد مرافعة عماد السيف لرئيس الوزراء
.
9:45
قال الجاسم من عرض دفاعه واصفا احدهم "شاهد ما شافش حاجة" مما دفع القاعة و من بينهم خالد الى الابتسام
.
10:00
من الحضور د.سند الفضالة والد خالد و د.غانم النجار ، صلاح المضف ، د.ابتهال الخطيب ، احمد العبيد ، بالاضافة لاسرته و العديد من مؤيدي خالد الفضالة
.
10:45
بدأ الترافع في قضية خالد تمام الساعة
.
10:50
القاضي يسأل خالد و الفضالة يجاوب و من بين الاسئلة ، هل تحدثت في ساحة الارادة كونك امين عام التحالف عن غسيل الاموال ؟
.
هيئة دفاع خالد الفضالة مكونة من بسام العسعوسي و حسين العبدالله و عبدالله الاحمد
.
هيئة دفاع الفضالة تبدأ بالترافع بالمحامي الغريب
.
القاضي يوافق لخالد الفضالة بالجلوس بين الحضور و هو جالس بين افراد اسرته حاليا
.
من الآن و صاعدا التحديث سوف يكون في الاعلى و برجاء ضغط
ctrl + refresh
للتحديث
.
.

الأربعاء، يوليو 07، 2010

مزاج الأربعاء : هل هناك قانون خاص بالشيوخ ؟


تنويه

* يوجد في هذا الموضوع بعض العبارات المنقولة التي قد تكون جارحة و خارجة عن الادب العام بل هي قمة في قلة الادب و القذف و لكنها مذكورة في مذكرة النيابة و حكم المحكمة ضد احد افراد الاسرة الحاكمة ، وجب التنويه و الاعتذار و لكن لاهمية الموضوع وجب نشر هذه الكلمات لايصال المعلومة كاملة

هل هناك قانون خاص بالشيوخ ؟
.
لا تتسرع عزيزي القارئ و انت تقرأ العنوان ، فهذا هو التساؤل الغريب الذي ورد الى مخيلتي حينما صعقت من هول ما قرأت من مستندات وصلتني عبر الايميل و تحققت من صحتها اليوم ، فهناك قضية تم رفعها من قبل النائب العام ضد احد افراد الاسرة الحاكمة (نتحفظ على ذكر اسمه) بحجة السب و القذف على خلفية طلب التحقيق معه في قضية تجاوزات مالية في البلدية ، فكان اعتراض هذا الشيخ على النيابة انها كيف تستجرأ و تقوم بالتحقيق معه فثار و راح يكيل الشتائم بحق النائب العام و اتي في التحقيق ما يلي من عبارات :
.
"النيابة زورت التحقيقات و لعبت فيها" منقول من نسخة الحكم ص2
.
"العثمان ابو السناسين يريد كسر خشمي" باشارة الى النائب العام حامد العثمان ، منقول من نسخة الحكم ص2
.
"حامد العثمان الخن** ابو السناسين ابن الق*** و ان العاملين بالبلدية مرتشين" منقول من نسخة الحكم ص3


و عندما طلب من المتهم سداد كفالة مبلغ الفي دينار لاخلاء سبيله بعد التحقيق " قال انه سيحضر قح** الى مكتب وكيل النيابة لين**** و يعطيهم الالفين دينار" منقول من نسخة الحكم ص 6

"عندما حاول ضابط امن مبنى مجمع محاكم الرقعي منع المتهم من تصوير مكتب النائب العام خاطبه المتهم محذرا من مغبة التدخل لانه شيخ و ان احدا لا يستطيع منعه من تصوير ما يشاء ، فتنحى ضابط امن المبنى جانبا خشية حدوث مشكلة " منقول من نسخة الحكم ص6

فاتي حكم المحكمة بادانه المتهم و سجنه 3 اشهر ، و لكن المحكمة رأت ان سب النائب العام و النيابة و الاعتداء عليها لا يستوجب النفاذ فامرت بوقف التنفيذ بكفالة 500 دينار !

يذكر ان المتهم لم يقم بحضور اي من جلسات المحكمة و تم الحكم عليه غيابيا ، للحصول على نسخة من صورة الحكم كاملة (اضغط هنا)
اسف مرة اخرى على ما جاء في النقل و لكنها الحقيقة للاسف
.
ما هذا ؟
.
لم استطع ان استوعب ان يهان النائب العام في الكويت بهذه الكلمات و يصدر بحق المتهم مثل هذا الحكم خصوصا ان شهود القضية وكلاء نيابة و قضاة و عاملين بالسلك القضائي ، بينما يكون الحكم الصادر بحق خالد الفضالة بالحبس 3 شهور مع النفاذ لانه انتقد مصروفات ديوان رئيس الوزراء نقلا عن تقرير ديوان المحاسبة !
.
هل يعامل القضاء الكويتي الاسرة الحاكمة بصورة مغايرة عن باقي ابناء الشعب ؟ ام ان ذكر مصروفات رئيس الوزراء اكبر عند القضاء من وصف النائب العام بالمزور و بابن الق*** ؟
.
هل اهانة مبنى مجمع المحاكم و ضباط امنه و تهديدهم لا يستوجب السجن ، بينما ذكر تجاوزات ديوان الرئيس يسجن مواطن كويتي لمدة 3 شهور مع النفاذ ؟
.
انا لا اهمز او المز ضد القضاء و لا اتهم ابناء الاسرة الحاكمة بشيء، انا اقوم بتوجيه سؤال مباشر و صريح للقضاء ، هل هناك معاملة خاصة لابناء الاسرة مغايرة لتلك الخاصة بالشعب الكويتي ؟ ام ان القضاء ينتصر للشيوخ دائما على حساب عامة الشعب ؟ هل هذا كله له علاقة بمطالبات السلك القضائي المالية ؟
.
الحكم لكم ، و كلنا خالد الفضالة


.


.


.

الاثنين، يوليو 05، 2010

آخر المستجدات

للتحديث اضغط
ctrl+refresh
.
11:45am
ما ذا يعني رفض وقف النفاذ ؟
.
رفض القاضي اليوم وقف نفاذ حكم حبس خالد الفضالة و اجل القضية للبت الى تاريخ 12 يوليو اي ان خالد الفضالة سوف يستمر في حبسه حتى يعرض على محكمة الاستئناف في هذا التاريخ و حينها سيقرر القاضي احد ما يلي:
-استمرار حبسه و تاجيل البت في القضية لموعد جديد
- برائته و اطلاق سراحه
- تاكيد حكم درجة الاولى و استمرار حبس الفضالة
.
.
.
11:35am
تم رفض طلب وقف النفاذ
.
رفض القاضي طلب وقف النفاذ و تم تاجيل البت بالقضية الى تاريخ 12 يوليو
.
.
.
11:30am
.
لم يحضر ايا من محامي رئيس مجلس الوزراء لجلسة استئناف اليوم
.
.
.
11:20
اطلاق موقع الكتروني
.
.
من هو خالد الفضالة و ما هي قضيته ، يرجى متابعة موقع
.
.
11:15am
بعض ما قيل من قبل هيئة دفاع الفضالة اليوم
.
هيئة دفاع الفضالة للمحكمة : البعض نصح الفضالة مغادرة البلاد قبل صدور الحكم لكنه رفض و امتثل للحكم بعد صدوره و لم يتوارى عن الانظار
.
هيئة الدفاع : اذا حكمت محكمة الاستئناف ببراءة الفضالة فمن يعوضه عن حريته التي فقدت ؟ ، نطالب بوقف التنفيذ و الافراج عن المتهم
.
هيئة الدفاع : كان على وزير العدل التظلم من قرار النائب العام حفظ قضية مصروفات الديوان كما نص على ذلك قرارات وزارية ، مع العلم ان المختص بنظر القضية ليس النائب العام بل لجنة تحقيق من محكمة الوزراء
.
هيئة الدفاع : لم نستلم حتى الآن او نطلع على الحكم الصادر بحق موكلنا خالد الفضالة !
.
تشكل دفاع الفضالة من المحامين حسين الغريب و بسام العسعوسي و عبدالله الاحمد ، كل تحدث عن شق معين في القضية و تميز في مرافعته ، و ختم المرافعات المحامي عبدالله الاحمد بقوله "القضية بين شخصيتين سياسيتين و اخذت بعد سياسي خصوصا بعد حبس الفضالة نلتمس من المحكمة وقف النفاذ حتى نتمكن من بحث القضية فنيا و ليس سياسيا"
.
.
11:00 am
الليلة مهرجان تضامني في النزهة
.
مهرجان خطابي تضامني مع خالد الفضالة الليلة تمام الساعة 9 مساء في مقر التحالف الوطني الديمقراطي اليوم في النزهة ، سيتحدث فيه مجموعة من نواب الامة ، حضورك دعم لخالد الفضالة و اسرته
.
.
10:30 am
الحكم تمام الواحدة ظهرا
.
انتهى قبل قليل محامي دفاع خالد الفضالة من مرافعاتهم لوقف نفاذ الحكم ، و سوف يتخذ القاضي الحكم تمام الساعة الواحدة ظهرا سواء بايقاف التنفيذ او عدمه
.
---------------------------------
اجتماع خاص
.

تناقلت مصادر يوم امس خبر مفداه ان اوساط و حاشية الشيخ ناصر المحمد تعاني من توتر كبير جراءالضغط الاعلامي الذي يعيشونه و فقدان الشيخ للشعبية (على حد قولهم) مما اضطرهم لترتيب اجتماع موسع مع مجموعة من الكتاب و الصحفيين و المحريين المقربين جدا للرئيس و حاشيته بهدف خلق جو معين و صوت مؤيد للرئيس ضد حملة خالد الفضالة .

الأحد، يوليو 04، 2010

تفاصيل قضية خالد الفضالة

تحديث مهم
.
حددت المحكمة يوم الغد الأثنين تمام الساعة 8.30 صباحا جلسة للنظر في الاستئناف المقدم من محامي خالد الفضالة ، و لوقف نفاذ حكم السجن
.
السيناريوهات الممكن حدوثها : اما قبول الطلب بكفالة مالية و اخراج الفضالة حتى يصدر حكم الاستئناف او رفض القاضي لوقف التنفيذ فيستمر الفضالة مسجون لحين صدور حكم الاستئناف
.
اهله سوف يكونون متواجدين و قلوب كل اهل الكويت معهم ، صباح الغد في مقر المحاكم بالرقعي تمام الساعة 8.30 صباحا
.
------------------------------------



لا الوم البعض في عدم معرفتهم بتفاصيل قضية خالد الفضالة ، فالمتابع لحال بعض صحفنا و كتاب المقالات يستغرب هذا الخلط الواضح في الامور لذلك رايت اولا ان اوضح عدة امور قد تكون غير واضحة للبعض :

- قضية خالد الفضالة و الحكم بحقه ليست لها اي علاقة بجملة الكرت الاصفر ، بل هي حول كلام خالد عن مصروفات ديوان رئيس الوزراء فقط

- كلام خالد الفضالة حول المصروفات لم يكن جديد بل قيل و نشر من قبل ، بل ان خالد نفسه استند في كلامه على تقرير ديوان المحاسبة حول شبهات مصروفات ديوان الرئيس

عيل ليش انسجن خالد الفضالة ؟

- املك حقيقة نصف الجواب المنطقي و باقي الجواب لا منطق له ، الجانب المنطقي الوحيد هو انه حكم قضائي صادر و واجب تنفيذه ، و خالد كونه شاب مؤمن بالنظام الدستوري و قوانين الكويت فقام بضرب اكبر مثال يحتذى به بالانصياع للاحكام القضائية فقام بتسليم نفسه بصورة حضارية و لم يختبئ او يحاول الفرار خصوصا و ان استئناف حكمه يبدأ اليوم الاحد ، و حرص على توجيه رسالة يحيي فيها رجال الامن على تنفيذ واجبهم و اكد بانهم اخواننا و يقومون بواجبهم مؤكدا في نهاية حديثه بان له وطن ابى ان يبيعه

ما هو الغير منطقي اذا ؟

الجانب الاخر الذي لم اتمكن حتى اليوم من ايجاد منطق له هو امر بسيط ، كيف يسجن شاب كويتي و يحكم بحقه و هو يردد حقائق جاءت في تقرير ديوان المحاسبة ؟ هل هي محاولة لطمس الكلام الموجود في هذا التقرير و منع اي شخص من ذكرها ؟ ام انها جاءت نظيرا للضغط الذي مورس من قبل محامي الرئيس و الذي ذكر في مرافعه ان ناصر المحمد هو حاكم الكويت المستقبلي ؟

ما الذي جاء في تقرير ديوان المحاسبة و ذكره خالد حتى يسجن ؟
..

التقرير جاء طويل و مليء بالشبهات و يحتوي على اكثر من مئة صفحة من المعلومات الخطيرة حيث جاء بالتقرير ان هناك ما يزيد عن مليوني دينار صرفت بلا فواتير او سندات تثبت هذا الصرف او الطرف المستفيد، هذا بالاضافة لبعض الملايين التي صرفت على البخور و الابوام التاريخية ! (لقراءة التقرير كاملا يرجى الضغط هنا)
.
اذا ما هو المراد من كل هذا ؟
.
الموضوع واضح جدا ، سجن خالد الفضالة رسالة الى كل من يحاول التحدث او التطرق الى امور مزعجة ، لم نرى في تاريخ الكويت رئيس وزراء يسجن خصومه بمثل هذه الاحكام التعسفية ، و تحت ذريعة (قضاؤنا العادل) تسحب على ابناء البلد احكام هدفها سياسي بحت ، نعتقد ان جر القضاء الى الساحة السياسية بهذه الطريقة امر تساهم فيه الحكومة بتجريح هيبة القضاء بصورة بشعة و محاولة منها للتغطية على فسادها المنتشر و ضيق صدرها بالرأي المعارض و صوت الاصلاح ، فاذا كان هذا حال قضاء بلدنا فعلى الكويت السلام
.
بعد كل ما ذكر اتمنى ان تكون قضية خالد و اسبابها اصبحت واضحة للجميع و انتظروا مواضيع جديدة خلال الايام القادمة باذن الله
.
.

السبت، يوليو 03، 2010

كلنا خالد الفضالة




>
back more than before
.
.
.